Skip to main content

يعتبر مركز أوغست ميديكال سيرينيو أحد أبرز المراكز الرائدة لإعادة التأهيل العصبيّ على مستوى العالم. فهنا، يتلقى مرضى السكتات الدماغية، والمرضى الذين يعانون من أمراض أو إصابات الدماغ، مختلف أنواع خطط العلاج الطبيّ التي يتم تخصيصها بشكل فرديّ لكل حالة على حدة لتقديم أحدث أساليب العلاج، إضافة إلى المشورة الصحية والتقنيات الطبية المبتكرة

تعتمد النتائج الصحية الخاصة بإعادة تأهيل مرضى السكتة الدماغية على عنصر التحفيز

المرضى الذين يتمتعون بالدافعية والتحفيز يحققون أهداف العلاج بشكل أسرع

يمكن لبرامج إعادة التأهيل العصبيّ أن تشبه التدريبات الرياضية على سباقات الماراثون، إنها حقاً مرهقة،  وأحيانا ما تكون مؤلمة، وهذا هو السبب وراء احتمالية انخفاض دافعية المريض بعد فترة. ولذا يهدف مركز أوغست ميديكال سيرينيو إلى الحفاظ على دافعية المرضى مرتفعة وقوية على الرغم من الإجهاد الذي قد يعاني منه المرضى أثناء التأهيل. كما تشمل إستراتيجيتنا العلاجية تقديم المعلومات والتغذية المرتجعة بشكل منتظم حول تحسن حالة كل مريض، وتقديم مكافآت محددة، وخلق بيئة ممتعة بشكل عام، إن أولويتنا الأولى هي تقدم المرضى ونجاحهم في تحقيق أهدافهم على المدى البعيد بأسلوب فعال ومستدام.

منهجية العمل

أوغست ميديكال سيرينيو أبرز مراكز إعادة التأهيل العصبي علاج مخصص بشكل فردي المريض أخصائيو العلاج

أسلوب العمل الفرديّ الشامل

غالبًا ما تؤثر السكتة الدماغية أو مختلف الأمراض العصبية على العديد من وظائف الدماغ في آن واحد، ولهذا السبب يتلقى المرضى في مركز أوغست ميديكال سيرينيو برنامجاً شاملاً لإعادة التأهيل؛ والذي يتم تخصيصه حسب احتياجاتهم الفردية الخاصة، حيث يحقق كل مريض الإفادة الصحية من الجلسات العلاجية الفردية المخصصة لكل مريض، والتي تصل إلى 5 جلسات علاجية أسبوعياً، حيث تمتد كل جلسة من ساعتين إلى 4 ساعات.

أوغست ميديكال سيرينيو إعادة التأهيل السكتة الدماغية المريض منهج متعدد التخصصات التقنيات

التطبيق العملي لأحدث الأبحاث العلمية

بصفته أحد أفرع مركز سيرينو، فإن مركز أوغست ميديكال سيرينيو يقوم بالتعاون مع مركز سيرينو للأبحاث متعددة التخصصات (سيفير) بالإضافة إلى شبكة ممتدة من المستشفيات الدولية الجامعية لإجراء أحدث الأبحاث حول إعادة التأهيل. يتم تقييم وتنفيذ أحدث الأساليب العلاجية والأجهزة الجديدة لمختلف البرامج العلاجية المخصصة للمرضى.

مركز أوغست ميديكال سيرينيو مركز إعادة التأهيل العصبي السكتة الدماغية أساليب مبتكرة جهاز المشي العلاج الوظيفي

علاجات مبتكرة متعددة التخصصات

تم تطوير المفهوم العلاجيّ لدينا بواسطة فريق طبيّ متعدد التخصصات؛ للإفادة من الأفكار المهنية التي يطوّرها الأطباء والمعالجون وطاقم التمريض على حد سواء. وعلاوة على ذلك، فهي دائماً ما تشتمل على علاجات مخصصة بشكل فرديّ؛ والتي تعتبر فائقة التركيز على صحة المرضى، إضافة إلى العديد من التقنيات المبتكرة ، بناءً على البيئة الاجتماعية للمريض.

هدفنا

د. أندرياس لوفت

يهدف مركز سيرينو إلى الاستكشاف والبحث العلميّ حول أقصى الإمكانات لإعادة التأهيل العصبيّ، وذلك لإتاحة الفرصة لمختلف المرضى للوصول إلى العلاج المناسب بشكل مبكّر. 

 

 

د. أندرياس لوفت

الرؤية والرسالة

 

إن رؤية مركز أوغست ميديكال سيرينيو هي أن يصبح مركز إعادة التأهيل العصبي الرائد في الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج كافة في تزويد المرضى الذين يعانون من التلف و اضطرابات الجهاز العصبي بإعادة التأهيل العصبي.

 

باعتبارنا أحد أبرز المراكز الرائدة لإعادة التأهيل العصبيّ والأبحاث على مستوى العالم, فإننا نجعل أحدث العلاجات في مجال التأهيل العصبي متاحة لمرضانا كما نقدم علاجات مخصصة بشكل فرديّ لهم.

 

إننا ندمج مختلف الجوانب العلاجية من العلاج الحركي إلى علاج النطق والإدراك ونخصصه تبعاً لاحتياجات كل مريض.

 

إن رسالتنا هي مساعدة المرضى في استعادة أعلى مستوى ممكن من الاستقلالية وإغناء نوعية حياتهم.

 

فريق العمل

أخصائيو الرعاية الطبية
عابد عليّ
أخصائي العلاج الوظيفي

عابد علي هو أخصائي في العلاج الوظيفي من الولايات المتحدة الأمريكية، حصل على درجة ماجستير العلوم في العلاج الوظيفيّ من جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك، يتمتع عابد بما يتجاوز 8 سنوات من الخبرة الإكلينيكية في مجال إعادة التأهيل ومعالجة المرضى ذوي الحالات المرضية المعقدة؛ على مستوى الأعصاب، القلب، وكذلك العظام، وتقديم الرعاية الطبية لهم في العيادات الداخلية، الخارجية، وكذلك الرعاية الصحية المنزلية.

وبصفته أخصائي العلاج الوظيفي، فقد تخصص عابد في تقديم الرعاية الفائقة للمرضى، وذلك من خلال تقييم نقاط القوة لديهم، ونقاط الضعف، ومن خلال بث التحفيز والدافعية لدى المرضى لتنفيذ خطط العلاج، بما يعمل على تسريع عملية التعافي وزيادة الاستقلالية في الحياة اليومية، ومساعدة المرضى على استئناف المهام في العمل والمنزل بأمان.

وقد عمل عابد وتدرّب لدى بعض أخصائيي الرعاية الصحية الرائدين في مجال إعادة التأهيل، سواء في مركز ماونت سيناي الطبي، أو مستشفى نيويورك برسبيتيريان، وكذلك في جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك، ومركز سيرينو لإعادة التأهيل العصبيّ في سويسرا. 

يتميز عابد بشغفه الخاص تجاه علاج المرضى الذين يعانون من الأمراض العصبية، حيث التحق بالعمل لدى مركز أوغست ميديكال سيرينيو ليعمل كجزء من فريق إعادة التأهيل الذي يقدم لمرضاه العلاج المكثف والقائم على أساس أحدث الأبحاث الصحية في دبيّ.

ولكونه أخصائي في مجال العلاج الوظيفي، فإن ذلك الأمر يمنح عابد وضوح الهدف، ويؤهله ليكون في موضع فريدٍ ومميز من حياة مرضاه، بما يسمح له بأن يعزز لديهم الشعور بقيمة ومعنى الحياة؛ ويمنحهم الدافعية لاستكمال العلاج.

نشأة المركز

Aussicht Wissiflueh SchweizÄrzte und Patienten arbeiten miteinanderForschung in der NeurorehabilitationTherapieraum mit innovativen Robotern im cereneo SchweizPatient während BewegungstherapieOpening of the first branch August Medical cereneo
الفكرة

لم يتمكّن مجال إعادة التأهيل العصبيّ حتى الآن من الإفادة الكاملة من إمكاناته لتحسين العجز الناجم عن الأمراض العصبية، لذلك فإن الفهم الأفضل للعمليات الفسيولوجية الخاصة بالاستشفاء والتعلم في الدماغ، واستخدام الإجراءات الطبية الحديثة، مع زيادة التكثيف العلاجي (مدة علاج أطول)؛ يوفّر الفرصة الفعلية لتحسين مرحلة النقاهة بعد التعرض لتلف في الدماغ، ولذلك قامت المؤسسة، بمشاركة مايكل هوراسيك والدكتور أندرياس لوفت، بدراسة ومناقشة المؤسسات والمفاهيم الحالية، والحاجة إلى تأسيس عيادة للتأهيل العصبيّ.

أعمال التطوير

تم تطوير تحليل للاحتياجات، ودراسة لحالة العمل؛ فيما يتعلق بالعيادة في فيتزناو، بالتعاون مع شركاء متخصصين في علوم تخطيط المستشفيات، وفي مجال التأمين الصحيّ، ومختلف العلوم المتعلقة، والعديد من الخبراء الآخرين. وقد تلى ذلك العديد من المناقشات مع شركات التأمين والأطباء والسلطات الصحية وأخصائيي شؤون تطوير الموظفين. وبناء على ذلك نشأت رؤية تأسيس العيادة بمفهوم جديد للعلاج، حيث يُعامل جميع المرضى على قدم المساواة، بحيث لا توجد فروق بين المرضى الخاضعين للتأمين الصحيّ والمرضى المتعاملين بشكل نقديّ، وبالتالي فمنذ تلك اللحظة بدأت هذه الفكرة في التبلور.

التأسيس

بعد عامين من مرحلة الإعداد، تم تأسيس مركز سيرينو إيه جي في مدينة فيتزناو، وذلك في إبريل 2012. وقد أصبح المركز الذي يعمل في مجال التأهيل العصبي، بمثابة العيادة الأولى التي تقدم الخدمات الطبية في هذا المجال منذ عقود. علماً أن اختلاف هذه العيادة عن غيرها من المراكز الأخرى العاملة في هذا المجال، تعتبر بمثابة اختلافات غاية في الوضوح. حيث أن الهندسة المعمارية ومختلف المرافق الخاصة بالمركز، قد تم تطويرها بقدر هائل من العناية والتركيز على التفاصيل، بأسلوب مخصص يستهدف تقديم أفضل خدمة صحية ممكنة في مجال إعادة التأهيل العصبيّ. وفي مركز سيرينو، تتوافر للمرضى مساحة شاسعة تشعرهم بالراحة، وعدداً كبيراً من المرافق، وقد تم تطوير كافة هذه المرافق لراحة المرضى وأقربائهم.

الافتتاح

في عام 2013، افتتح مركز سيرينو أبوابه لاستقبال المرضى لأول مرة. وفي هذا الوقت، كان طاقم العمل في سيرينو يتألف من 16 شخص، وبالنسبة لمنسوبي المركز من مقدمي الرعاية الصحية، المعالجين، الأطباء، وكافة الموظفين الآخرين، فقد كانت تلك بمثابة بداية لرحلة رائعة باتجاه تطوير عيادة مبتكرة تتضمن هيكلاً جديداً من المفاهيم الحديثة. وقد سعى المركز منذ البداية لتقديم أفكار ومفاهيم قائمة على أسس علمية مثبتة.

التأسيس العلميّ للمفاهيم العلاجية الحديثة

أصبحت العيادة مؤسسة وقائمة بالفعل. وفي بداية العام، كان هناك حوالي 10 من مقدمي الرعاية الصحية، إضافة إلى 14 من أخصائيي العلاج الحركي، واثنين من الأطباء يعملون جميعاً ضمن القطاع الطبيّ للعيادة. كما تم تأسيس المجلس الاستشاري العلميّ. وتم تعيين ثلاثة أعضاء لهذا المجلس (البروفيسور/ نِك وارد، من كلية لندن الجامعية بالمملكة المتحدة؛ البروفيسور/ جيرت كواكيل، من المركز الطبيّ لجامعة في يو، في أمستردام بهولندا؛ إضافة إلى البروفيسور/ جون كراكاور، من جامعة جون هوبكنز، في بالتيمور، بالولايات المتحدة الأمريكية).

افتتاح الفرع الأول

العديد من مرضى وعملاء مركز سيرينو هم من مواطني الدول العربية المختلفة، ولإتاحة الفرصة للمزيد من العملاء للإفادة من منهجيتنا العلمية الفريدة، ومن أجل تطوير تدريبات المتابعة بشكل أفضل وأكثر فاعلية، قام كل من مركز سيرينو ومركز أوغست ميديكال بتأسيس منشأة جديدة للعيادات الخارجية في دبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة. وقد تم إطلاق التدشين الرسميّ لمركز أوغست ميديكال سيرينيو- مركز إعادة التأهيل العصبي؛ بحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان ، وزير الثقافة وتنمية المعرفة.